وكالة وطن 24 الاخبارية كشف عضو المجلس الثوري لحركة فتح، عبد الله عبد الله، عن موعد انهاء ملف تفريغات 2005 والتقاعد المالي لموظفي السلطة في قطاع غزة.

وقال عبد الله في تصريح صحفى مساء الخميس، إن ملف نسبة صرف رواتب الأسرى وتفريغات 2005 والتقاعد المالي وعودة صرف رواتب موظفي السلطة بغزة بنسبة 100%، يوجد قرار بحلها نهائيًا، لكنها تنتظر التنفيذ وفق السيولة المالية الموجود في خزينة السلطة.

وأوضح أنه تم البدء رسميًا بحل قضية الأسرى كونهم العدد الأقل في قطاع غزة، مبينًا أن حل ملف موظفي تفريغات 2005 والتقاعد المالي سيُحل الشهر المقبل أو الذي يليه على أبعد تقدير كونهم العدد الأقل من موظفي السلطة الذين يتقاضون راتبًا بنسبة 70%.

وحول توحيد نسبة الصرف بين المحافظات الشمالية والجنوبية وعودة صرف راتب كامل بنسبة 100% لموظفي السلطة بغزة، بين عبد الله أنه عندما تتوفر السيولة الكافية لتنفيذ القرار سيتم الإعلان رسميًا عن ذلك كما حدث في الملفات السابقة.