وكالة وطن 24 الاخبارية

في تقرير منظمة العفو الدولية السنوي عن حالة حقوق الإنسان في الشرق الأوسط وشمال افريقيا، رحبت المنظمة بإعلان المحكمة الجنائية في لاهاي، فتح تحقيق ضد إسرائيل.
 
وقال التقرير: "في عام 2019 "اتخذت خطوات صغيرة ولكنها تاريخية بإعلان المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي أنها ستحقق في جرائم الحرب الإسرائيلية المرتكبة في الأراضي الفلسطينية، وهذه فرصة مهمة لوقف عقود من الحصانة".

وذكر التقرير كذلك ما جرى في أيلول/ سبتمبر الماضي، "حين خرجت آلاف النساء الفلسطينيات إلى الشوارع في إسرائيل وفي الأراضي الفلسطينية، احتجاجا على العنف ضد المرأة، واحتجاجا على الاحتلال".

وتطرق التقرير إلى "أن الجيش الإسرائيلي قتل وجرح العشرات من الفلسطينيين خلال مظاهرات في قطاع غزة والضفة الغربية".

مدير البحث والسياسة في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا في منظمة العفو الدولية فيليب لوثر قال: "في الأراضي الفلسطينية، فإن السياسة الإسرائيلية المتمثلة في استخدام القوة المفرطة، بما في ذلك القوة المميتة تجاه المحتجين، مستمرة دون توقف".