وكالة وطن 24 الاخبارية

 أطلع وزير التربية والتعليم مروان عورتاني، وفداً من اتحاد المعلمين البريطاني على واقع التحديات الماثلة أمام التعليم بفعل الاحتلال الإسرائيلي، خاصة في القدس المحتلة والمناطق المصنفة "ج" في الضفة الغربية، واستهدافه المتواصل للطلبة والعاملين في المؤسسات التربوية.
 
ولفت خلال اللقاء الذي عقد في مقر الوزارة بمدينة رام الله، اليوم الثلاثاء، إلى الجهود التي تبذلها الوزارة لتوفير بيئة تعليمية آمنة، والحفاظ على الرواية الوطنية عبر المناهج التعليمية، ورفد الطلبة بالقيم والمعارف.

وبحث عورتاني مع الوفد سبل توسيع التعاون من خلال برامج توأمة المدارس الفلسطينية والبريطانية، وتبادل الزيارات العلمية والخبرات بين الطلبة والمعلمين، وتنفيذ نشاطات مشتركة تسهم في خدمة التعليم، مثمناً مواقف اتحاد المعلمين المساندة والداعمة للقضية الفلسطينية.

بدوره، أشار الوفد إلى أن هذا اللقاء يندرج في إطار زيارته السنوية التي يجريها في فلسطين بغية التواصل مع المؤسسات التربوية، ومتابعة البرامج المشتركة، مشيداً بالعلاقة مع "التربية" والتي تجسد عمق التعاون.