وكالة وطن 24 الاخبارية
أفادت إذاعة (كان) الإسرائيلية اليوم الأحد، بأن قطر ترفض التعهد لحماس حول حجم المساعدات المالية الشهرية، التي ستحولها للحركة السنة القادمة.

وأشارت الإذاعة إلى أن المساعدات الحالية المقدمة هي 17 مليون دولار شهرياً، فيما تطالب حماس بزيادة المبلغ ليصل إلى 30 مليون.

وقالت مصادر فلسطينية إنه اذا لم تستجب قطر لمطلب حماس فان الحركة ستصعد الأوضاع الأمنية في المنطقة الجنوبية حتى نهاية العام الجاري، لكي تمارس إسرائيل ضغوطا على حكومة الدوحة، وفق ما نقلت هيئة البث الإسرائيلية (مكان).

يذكر ان حماس بات تعمل بكل وضوح لصالح من يدفع لها واصبحت حركة عسكرية تجارية بحته.

وسادت الحدود بين قطاع غزة، وإسرائيل الليلة الماضية، توتر بعد إطلاق صواريخ من القطاع، سقط أحدهما في مكان مفتوح بأسدود.

 ووفق (القناة 13) الإسرائيلية، فإنه حسب التقييم الذي أجراه رئيس أركان الجيش، أفيف كوخافي هذا المساء تم الوصول لحقيقة مفادها، أن إطلاق الصواريخ الليلة الماضية كان من مرابض تابعة لحماس.

وأضافت: في الجيش يتأكدون من تبرير المنظمة بأن البرق سبب الإطلاق أو أن مجموعة استغلت تأثير الطقس.