وكالة وطن 24 الاخبارية
أعرب تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في فلسطين والشتات، برئاسة د. ياسر الوادية، عضو لجنة تفعيل منظمة التحرير، عن رفضه وبشدة العبارات وتصريحات  الحمساوي، نايف الرجوب حول تضحيات ودور المستقلين.

وقال التجمع في بيان وصل "وكالة وطن 24" نسحة عنه: إن على الرجوب الاعتذار لكافه أبناء الشعب الفلسطيني.

وأضاف: "لتذكير نايف الرجوب، أن كل التضحيات الفردية لأبناء شعبنا الفلسطيني قبل معرفته بالعمل السياسي، وعليه قراءة التاريخ جيداً قبل الحديث عن دور المستقلين بالقضية الفلسطينية".

وكان الرجوب رداً على سؤال وجهه مراسل "دنيا الوطن" أمس الاثنين، بأن الشارع الفلسطيني، قد يُعاقب حركتي فتح وحماس، ويذهب باتجاه المستقلين في الانتخابات المقبلة، قال القيادي في حركة حماس: "لاشك أن الشارع يملك كامل الحرية، أن ينتخب وأن يرشح من يريد، لكن في نهاية المطاف، أنت تتحدث عن حركتين عملاقتين لهما وجودهما".

وواصل حديثه: "ما تطرحه بشأن دعم المستقلين في الانتخابات هذا يحدث في سويسرا أو هولندا، وليس في قضية صراع مرير، صراع وجود مع الاحتلال لم نجد للمستقلين فيه أي حضور أو وجود"، وفق رأيه.

واستطرد الرجوب "أنا اعتقلت في كل سجون الاحتلال تقريباً، وقضيت أكثر من 130 شهر فيها، لم أر هناك مستقلاً واحداً، فهذا المستقل لولا أنه كان سلبياً في التعامل مع قضية فلسطين لما بقي خارج المعادلة، وبالتالي المواطن الفلسطيني، سيدرك هذا الأمر بشكل واضح وبيِّن، وسيدرك من هو الذي حمل الهم الفلسطيني، وقدَّم وضحى من أجل القضية الفلسطينية، وهم المؤطرون، وليسوا من هم خارج التأطير، ولم يكن لهم ولا أي موقف سوى تكثير سواد الفلسطينيين في دوائر الأحوال الشخصية"، على حد طرحه.

وشدد على أن "الجماهير تدرك من الذي أصلح، ومن الذي أفسد، ومن قدَّم، ومن الذي تأخر، وهكذا، وحتى لو عاقب الشعب الفلسطيني الفصائل الكبرى، لكنه أبداً لن يصطف مع الناس الذين كانوا سلبيين في الصراع مع الاحتلال"، كما تحدث.