وكالة وطن 24 الاخبارية

عبرت حركة فتح عن اعتزازها بتضامن شعوب العالم معنا، في أغلب عواصم العالم تأييدا لحق شعبنا في العيش الآمن ورفضا للعدوان الإسرائيلي متعدد الميادين والأشكال.

وقال المتحدث باسم حركة فتح جمال نزال: "تدعو حركتنا جالياتنا وإخوتنا العرب والمسلمين مواصلة تحفيز المجتمعات المضيفة للتعبير عن تأييدها لقضيتنا في المسيرات السلمية التي تجري في أنحاء العالم الآن".

وتابع: "ترفض حركتنا مساعي بعض اللاعبين الإعلاميين الخلط بين مسيرات التضامن معنا ومسألة اللاسامية التي نرفضها جملة وتفصيلا، ودعت الى تفويت الفرصة على الذين يطلقون هتافات معادية لليهود بما يعطي الشرطة ذرائع لفض المسيرات، ومعركتنا ضد الاحتلال ونثمن التأييد الذي تحظى به قضيتنا من الجاليات اليهودية المحبة للسلام في العالم".

وقال نزال: نشهد اليوم ثورة عالمية شعبية لصالح شعبنا يتصدرها الجيل الثاني والثالث من أبناء الجاليات، ونجحوا في الوصول للحقيقة وإيصالها عبر وسائل الإعلام البديلة للالتفاف على التآمر الذي نتعرض له من قوى إعلامية غير نزيهة".

وأضاف: تنفرد قضيتنا بهذه "العزوة القومية" والسند الشعبي العالمي المتنامي بما لن تستطيع إسرائيل أن تفت من عضده أو تقلل من وزنه مهما حاولت أوساط دبلوماسية أو إعلامية تخريبية".

ودعا نزال شعوب العالم إلى رفض التمييز العنصري الذي تقوم به إسرائيل ضد شعبنا ما وراء الخط الأخضر ومحاولة اقتلاعنا من القدس وذبح أطفالنا في غزة وإطلاق الرصاص الحي ضد شعبنا في الضفة الغربية التي تتعرض للاستيطان غير الشرعي.