وكالة وطن 24 الاخبارية  أصدرت لجنة «متابعة ورصد دراما رمضان» تقريرا عن أول حلقتين في المسلسلات المصرية المعروضة على القنوات الفضائية في شهر رمضان، ورصد التقرير لبعض الألفاظ الخادشة والماجنة والإيحائية.

وقد اعتبرت اللجنة في تقريرها مسلسل «شقة فيصل»، الذي يعرض على قناة «أم بي سي مصر»، نموذجا للفسق والمجون والألفاظ الخادشة
والألفاظ التي رصدها التقرير هي:

– ما قالته إحدى بطلات المسلسل لشقيقتها: «مش عايزة اطفح.. إطفحي إنتي لوحدك.. إنتي بوز فقر».

– الواد زغللة ابن الكلب.. أصله مشفش تربية، تربية شوارع.

«شقة فيصل»، بطولة كريم محمود عبد العزيز، أيتن عامر، صلاح عبد الله، نسرين أمين، وهو من إخراج شيرين عادل، وتأليف محمد صلاح العزب.
يذكر أن لجنة «متابعة الأعمال الدرامية» شكلها المجلس الأعلى للإعلام برئاسة المخرج مجدي لاشين، وتضم 10 أعضاء، منهم الدكتور أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، ومسعد فودة، نقيب السينمائيين، وعمر عبدالعزيز محمد، رئيس اتحاد النقابات الفنية، ويسري الفخراني، كاتب صحافي، وخيرية البشلاوي، ناقدة فنية، وهاني كمال نجيب، سيناريست، وأحمد صقر، مخرج، والدكتور عمرو عثمان، رئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة الإدمان والتعاطي.

ونصت المادة الثانية على أن تهدف اللجنة إلى حث وسائل الإعلام على عرض الأعمال الفنية الدرامية الإبداعية الهادفة، والتي تحمل قيمة ورسالة للمشاهد وتتناسب وطبيعة المجتمع، وتحافظ على العادات والتقاليد والموروث الشعبي، والتي تتطرق إلى القضايا الإجتماعية المهمة وذلك لإثراء الشاشات والإذاعات. وحددت المادة الثالثة اختصاصات اللجنة، والتي تضمنت «متابعة ورصد الأعمال الدرامية، التي تعرض في وسائل الإعلام، وضبط الأداء المهني الدرامي، بما يحافظ على قيم وأخلاق المجتمع ومتابعة الالتزام بتطبيق المعايير والأعراف المكتوبة «الأكواد»، دراسة الأعمال الدرامية التي يتم بثها على وسائل الإعلام وإعداد تقرير بهذه الدراسة، وأخيرا فحص المخالفات التي يجري رصدها والتحقق من ثبوتها، واقتراح القرار المناسب بشأنها.
ومنحت المادة الرابعة للجنة الحق في اتخاذ ما تراه مناسبا للتحقق من ثبوت المخالفات، ولها استدعاء من يكون له صلة بموضوع المخالفة لسماع الإيضاحات اللازمة، بينما نصت المادة الخامسة على أن تؤخذ قرارات اللجنة وتوصياتها بالأغلبية المطلقة، وفي حالة التساوي يرجح الجانب الذي يكون فيه رئيسها وفي حال قام مانع لدى رئيسها من حضور أحد جلساتها حل محله أكبر أعضائها سنا، ويجوز للجنة الاستعانة بخبرات من تراه لتيسيير أعمالها دون أن يكون له صوت معدود، وأخيرًا نصت المادة السادسة على أن تكون للجنة أمانة فنية.