وكالة وطن 24 الاخبارية رام الله:التهاب الأذن من المشاكل الشائعة لدى الكبار والصغار، ويصاحب الالتهاب مجموعة من الأعراض منها الألم والحكة. وفي بعض حالات الالتهاب يمكن استخدام زيت الزيتون كعلاج، لكن على الأبوين مراجعة الطبيب للتأكد من العلاج الملائم.
  
أنواع الالتهاب. يصيب التهاب الأذن الأطفال وخاصة الصغار نتيجة تكرار الإصابة بنزلات البرد، ويوجد نوعان أساسيان: التهاب الأذن الخارجي، والتهاب الأذن الوسطى.

زيت الزيتون. عندما يصل زيت الزيتون إلى طبلة الأذن يحدث تأثير ملطّف، ويؤثّر بشكل إيجابي على التورّم الذي يسببه التهاب الأذن الوسطى، ويساعد على تمدد الأنسجة قليلاً. وتحتاج إلى بضع قطرات من زيت الزيتون فقط تضعها في مجرى الأذن، ثم تغطيها بكمّادات دافئة.

ولعلاج التهاب الأذن الخارجي تحتاج إلى 3 قطرات فقط من زيت الزيتون، ويمكنك دهن صوان الأذن بها حتى قبل أن يتطوّر الالتهاب كنوع من الوقاية عند إصابة الرضيع بالبرد.