وكالة وطن 24 الاخبارية

فقد رسام كاريكاتير في كندا وظيفته بعد رواج رسم له عن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.
 
وقالت صحيفة “لوموند” الفرنسية إن رسام الكاريكاتير، مايكل دي أدر، فقد وظيفته بعد 10 سنوات قضاها مع شركة “برونزويك نيوز”.

ويظهر ترامب في الكاريكاتير، الذي نشره دي أدر على حسابه بموقع “تويتر”، وهو يمارس هوايته المفضلة (لعب الغولف) على جثث مهاجرين ماتوا غرقا، ويسألهم “هل تمانعون في أن ألعب”.

ويشير رسم الكاريكاتير إلى أوسكار ألبرتو مارتينيز وابنته البالغة من العمر 23 شهرا، أنجي فاليريا، اللذين ماتا غرقا أثناء محاولتهما عبور نهر ريو غراندي للوصول إلى الولايات المتحدة.

ونشرت شركة “برونزويك نيوز” بيانا قالت فيه: “من الخطأ تماما الإيحاء بأن الشركة ألغت عقدا حرا معه بسبب رسم كاريكاتوري عن دونالد ترامب”.

وقالت الشركة في بيانها: “هذه رواية خاطئة انتشرت بتهور عبر وسائل التواصل الاجتماعي”، مؤكدة أن مايكل دي أدر لم يعرض عليها أبدا الرسوم الكاريكاتورية عن ترامب قبل نشرها، وأنها قررت بالفعل إعادة رسام كاريكاتير آخر إلى العمل لديها، أشارت إلى أنه يحظى بشعبية بين قرائها.

وأوضحت الشركة أن الاستغناء عن رسام الكاريكاتير مايكل دي أدر يستند إلى قرار تجاري، وليس بسبب رسوماته للرئيس الأمريكي.