وكالة وطن 24 الاخبارية غزة

ساد غضب عارم في تعليقات النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي من تصرفات القيادي في حركة حماس طاهر النونو الغريبة والغير مسؤولة.

حيث تعمد نشر صوره له بسلاحه الشخصي خلال نزهة قرب قاعده عسكرية للاحتلال " زيكيم" وهو يحمل سلاحه الشخصي وبعد ان تم التنسيق له مع قوات الاحتلال من قبل داخلية حماس( بان نشاط امني لشرطة حماس بالمنطقة).

فالأولى من القيادي الحمساوي حمل السلاح والانخراط في مسيرات العودة، بدلا من إرسال عامة الشعب لحدود القطاع للاشتباك مع الإحتلال، وهو يتنزه بسلاحه تحت حماية الإحتلال.