وكالة وطن 24 الاخبارية
توفي اليوم الإثنين الأمير متعب بن عبد العزيز، الأخ غير الشقيق للعاهل السعودي، وسيصلى عليه بعد صلاة العشاء غداً الثلاثاء في الحرم المكي الشريف بمكة المكرمة. 

ونعى الديوان الملكي الأمير متعب (مواليد 1931)، وهو أحد أبناء الملك المؤسس للمملكة عبد العزيز آل سعود.

ونشر الأمير فهد بن مصعب تغريدة على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” نعى خلالها الأمير متعب قائلاً: “انتقل إلى رحمة الله تعالى عمي الأمير متعب بن عبد العزيز تغمده الله بواسع رحمته ومغفرته ورضوانه وأسكنه فسيح جناته”.

والأمير متعب بن عبد العزيز آل سعود (88 عاما) تولى وزارة الشؤون البلدية والقروية سابقاً وقبلها وزارة الأشغال العامة والإسكان، وهو الابن السابع عشر من أبناء الملك عبد العزيز الذكور. والدته الأميرة شهيدة التي أنجبت أيضاً الأمير منصور بن عبد العزيز أول وزير للدفاع في السعودية، وبعد وفاته خلفه شقيقه أيضاً الأمير مشعل بن عبد العزيز الذي توفي مؤخراً وكان رئيساً لهيئة البيعة.

ويحمل الأمير متعب شهادة البكالوريوس تخصص العلوم السياسية من الولايات المتحدة الأمريكية عام 1955، كما يشغل حالياً نجله الأكبر الأمير منصور منصب وزير دولة وعضو بمجلس الوزراء مستشار للملك سلمان.

ومنذ عام 2009، ابتعد الأمير الراحل عن المناصب الرسمية.

وبوفاته بقي ستة فقط من أبناء الملك عبد العزيز بعد أن كان الأمير متعب أكبر أبناء المؤسس حالياً، أما الملك الحالي سلمان فهو الـ25 من حيث الترتيب، كذلك بقي من أبناء المؤسس الأمراء ممدوح وعبد الإله وأحمد ومقرن ومشهور.

ومن بين بنات المؤسس بقي ستة منهن على قيد الحياة وهن الأميرات الجوهرة الثانية ولطيفة ونورة الثانية ومشاعل وعبطاء وطرفة.