وكالة وطن 24 الاخبارية غزة

بعد عيد الميلاد الخيالي الذي أقامه القيادي في حماس غازي حمد "وكيل وزارة التنمية الاجتماعية لرعاية الأسر الأكثر فقراً في فلسطين" لنجله محمد.

يخرج اليوم "محمد" على الفقراء بصورة استفزازية يحمل بيده جهاز أيفون 11، والذي يتجاوز ثمنه 1000 دولار ويعرضها على صفحته الشخصية على الفيسبوك، ضاربا بعرض الحائط معاناة الشباب والأسر الفقيرة التي لا تملك قوت يومها، والذي بالأصل أن والده غازي حمد هو المسؤول عن اعالة الفقراء في غزة، حسب ما تم تعيين من قيادة حماس لهذه المهمة.

يبقى السؤال الى متى يتمتع أبناء قادة حماس بخيرات قطاع غزة، والفقراء والمحتاجين يتألمون من الجوع والبرد.